خطة العمل الإستراتيجية والبرمجة السنوية

        أ‌-        خطة العمل الاستراتيجية

تشكل الخطة الوطنية لتطوير الصحة الإستراتيجية القطاعية  للعمل الصحي  خلال الفترة 2012 2020. وهي تنسجم مع الأهداف الإنمائية للألفية ، والإطار الاستراتيجي لمكافحة الفقر.
تهدف الخطة لمواجهة تحديات الوضع الصحي في موريتانيا وهي تتضمن مرحلتين : المرحلة الأولى خاصة بالفترة 2012- 2015 أما المرحلة الثانية فهي تتعلق بالفترة 2016-2020  وهي تشمل ، بالإضافة إلى الجزء الأول المتعلق بالسياق الوطني ( الوضع العام للبلد و الوضع الصحي )، الجزء الثاني الذي يتكون من خمسة فصول :

–        المحاور الإستراتيجية ، من حيث الرؤية و الهدف والتأثير و المجالات الرئيسية للتدخل.

–         الحاجة إلى الموارد والمعلومات

–        الإطار المتوسط للنفقات 2012-2015، مع ميزانية وخطة التمويل

–        الإطار العام لتنفيذ الخطة 2012-2015

–        إستراتيجية الرصد و التقييم

      ب‌-      البرمجة السنوية

في إطار تنفيذ الخطة الوطنية لتطوير للصحة، تقوم الوزارة بشكل منتظم بإعداد خطة سنوية  للعمل الصحي.

تميز إعداد هذه الخطة عام 2014، والذي  استمر أكثر من 4 أشهر، بتحليل دقيق للوضع الصحي على مستوى كل مقاطعة  من حيث مستوى التغطية بالتدخلات الأساسية.
مكنت هذه العملية من إعداد تقييم موضوعي للعمل في عام 2013 وتحديد الاحتياجات الضرورية للقطاع وكذا الأهداف والإجراءات الواجب اتخاذها في عام 2014.