تنظيم ورشة المراجعة السنوية لقطاع الصحة 2017

انطلقت الثلاثاء16/05/2017  بانواكشوط اعمال الورشة المتعلقة بالمراجعة السنوية لقطاع الصحة المنظمة من طرف ادارة البرمجةوالتعاون والاعلام الصحي بوزارة الصحة بالتعاون مع الشركاء
وتهدف الورشة الى تقييم الانجازات بالنسبة للسنة الماضية والتعرف على المشاكل والعراقيل التي اعترضت العمل خلال السنة الماضيةاضافة الى وضع تصورات مناخية لتحسين اداء القطاع خلال السنوات القادمة تنفيذا للمرحلة الثانية من الخطة الوطنية لتنمية الصحة 2017 الى2020 .
واوضح وزير الصحة البروفسير كان بوبكر في كلمة بالمناسبة ان المراجعة السنوية لقطاع الصحة التي تكتسي اهمية خاصة تعطي تقييما موضوعيا للانجازات المتحصل عليها خلال السنة الماضيةكما تمكن من تعزيز المكتسبات وكشف النواقص على مستوى التسيير ,مضيفا ان هذا اللقاء الذي ينعقد بعد االمصادقة على الوثيقة الاستراتيجيةللقطاع يهدف الى الاطلاع على السياسة الوطنية للصحةفي افق 2030والبرنامج الوطني لللتنمية الصحية 2017/2020 .
واضاف انه يدخل في اطار الظرفية المناخية المواتيةالتي اعطت منها السلطات الوطنية اولوية خاصة للمجال الصحي سواء على مستوى الخدمات المقدمةاو على مستوى النوعية خدمة لعموم السكان ,وتطبيقا لبرنامج رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والذي تنفذه الحكومة.
وقال البروفسير كان بوبكر ان قطاعه اختار تنظيم المراجعة تحت شعار وفيات الامهات والاطفال حديثي الولادةللفت انتباه الفاعلين في القطاع الصحي الى قضايا صحة الام و حديثي الولادة,داعيا المشاركين الى اثراء النقاش حول مختلف الوثائق المقدمةوتقديم الاقتراحات والملاحظات والتوصيات المناسبة مما يمكن من تعزيز اداء القطاع خلال السنة القادمة.
وبدوره شكر الدكتور سوستن زومبري ممثل منظمة الصحة العالمية في بلادنا باسمه الخاص وباسم كافة الشركاء الحكومة الموريتانيةمن خلال وزارة الصحةعلى التنظيم المنتظم لهذه المراجعة مما يعبر عن ارادتها في القيام بتشخيص دوري للحالة الصحية في البلد وارادة وزارة الصحة في تعزيز الحوار القطاعي التي تشكل المراجعة حجر الزاوية فيه بما تمثله من اهمية في نجاعة العمل الصحي .
ويناقش المشاركون من مختلف مستويات الهرم الصحي ومدراء الصحة الجهوية ومدراء المستشفيات والاطباء وفنيو الوزارة وممثلو الشركاء طيلة اربعة ايام حصيلة عمل القطاع خلال السنة الماضية كما سيعملون على تشخيص الوضعية الصحية وجرد الوسائل المادية والبشريةالمسخرة لقطاع الصحة ومناقشة تطور المؤشرات في هذا المجال مع التركيز على مواضيع متنوعة من اهمها مواضيع صحة الام وحديثي الولادة .
جرت انطلاقة الورشة بحضور وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والاسرة السيدة ميمونة منت التقي